Close


الماء الأبيض






الماء الأبيض

بسم الله الرحمن الرحيم

أحد الأمراض الشائعة والتي تصيب عدسة العين. تبدأ الأعراض بعدم القدرة على الرؤية اثناء القيادة في الليل او اثناء سطوع الشمس. الماء الأبيض هو أحد أمراض تقدم السن بحيث يكون تقدم السن هو السبب في حدوث المرض في غالب الحالات. وهناك اسباب نادرة ممكن تؤدي الى اصابة الشخص بالماء الأبيض مثل مرض السكر أو الاصابة في العين او بعض الأدوية او العوامل الوراثية وكذلك التعرض للأشعة كالأشعة فوق البنفسجية أو الأشعة السينية. وفي الحالات المتقدمة يشعر المريض وكأنه ينظر من خلال كأس من الحليب. اهمال المرض وتركه يتقدم يؤدي الى الاصابة بالعمى.

الأعراض

تم ذكر جزء منها في المقدمة اعلاه. ولكن مما لابد من ذكره هو ان أعراض المرض لا تظهر بشكل سريع و ملحوظ بل انها تكون بشكل متتدرج و تظل في الاستياء حتى يشعر المريض باعراض عدم القدرة على النظر في الليل او اثناء سطوع الشمس. من الاعراض التي تظهر مبكرا:

ـ ضعف النظر

ـ احساس المريض بوجود غشاوة على عينه عند الرؤية

ـ ضيق افق الرؤية

التشخيص

من حسن الحظ ان مرض الماء الأبيض يمكن تشخيصة بشكل سريع وسهل من قبل طبيب العيون يتم استخدام الطرق التقليدية في اجراء الفحص. ولكن لابد ان نذكر هنا انه بالنسبة للماء الابيض الذي يصيب المولود فانه لابد لاجراء فحص المولود مباشرة بعد الولادة للتأكد من ذلك.

العلاج

لا يمكن علاج الماء الأبيض بالأدوية وحتى الآن يعتبر أقضل انواع العلاج بل العلاج الوحيد هو التدخل الجراحي. و الهدف من ذلك الاجراء الجراحي هو تحسين قدرة العين على النظر وليس ارجاع النظر كما كان عليه. تعد عملية الماء الأبيض هي أحد أكثر العمليات أمانا في مجال الطب ونسبة حدوث الخطأ فيها تكاد لا تذكر. تستغرق العملية ما بين 15 الى 20 دقيقة في غالب الأحيان ويتم خلالها استبدال العدسة الطبيعية بأخرى صناعية تعمل على تحسين قدرة العين على النظر. يكون التخدير في مثل هذه العمليات موضعي.